مستجدات

ندوة علمية حول موضوع : ” دور المغرب في تعزيز العلاقات الأوربية الإفريقية”

0 290

 

فندق إيميليو موريتي بساحة أم السعد

العيون في 22 شتنبر 2017

ورقة تقديمية

شهدت بدايات القرن الواحد والعشرين عدة تغييرات على مستوى التفاعلات الدولية والإقليمية، ولم تشذ القارة الافريقية عن هذه القاعدة، حيث عرفت الدول الأفريقية تغييرات حقيقية على مستوى ترتيب الأوضاع الداخلية، و كذا على صعيد إعادة تأطير علاقاتها بالمنتظم الدولي والاقليمي، وتمت هذه العملية في ظل تصاعد التنافس الدولي على القارة ومقدرتها، وخاصة بين الاتحاد الأوروبي الذي لطالما احتفظ بعلاقاته التقليدية مع القارة الإفريقية، ومنافسه الأمريكي الذي توفرت له كل الشروط لبسط هيمنته العسكرية والاقتصادية إثر أحداث الحادي عشر من شتنبر 2001، كما دخلت غمار المنافسة مجموعة من القوى الاقتصادية الصاعدة، كاليابان  والصين التي ما فتئت تبحث لها عن موطئ قدم بدول القارة السمراء.

وفي ظل هذه التحولات، عرفت توجهات السياسة المغربية في السنوات الأخيرة تركيزا أكثر على الدائرة الأفريقية، وهو الأمر الذى أفضى إلى تحقيق تقدم أكبر  وأكثر فاعلية للأدوار التي أصبحت تقوم بها المملكة المغربية داخل أفريقيا ضمن سياسة خارجية تنضبط لمجموعة من الثوابت والمتغيرات على رأسها حقائق الجغرافيا والتاريخ، والاقتصاد.

ويسعى المغرب إلى استثمار موقعه الاستراتيجي كصلة وصل بين أوربا وافريقيا، ليلعب دورا قياديا ومؤثرا في العلاقات الأوربية الافريقية عبر رؤية استراتيجية اندماجية بعيدة المدى، ووفق مقاربة تدريجية تقوم على التوافق، وبأدوات مختلفة من التعاون الثنائي والمتعدد الاطراف، من أجل تحقيق التنمية والتقدم المشترك، الذي تتطلع إليه القارة الإفريقية بأسرها.

ويتطلع المغرب الى تعزيز موقعه في قيادة افريقيا لمعالجة الأزمات والصراعات الافريقية، ليس فقط في مجال تعزيز السلم والأمن، وانما ايضا في التعامل مع القضايا ذات الاهتمام المشترك على الساحة الدولية، من خلال تعزيز فاعلية النظام متعدد الاطراف، وتعزيز قيم الديمقراطية، والحكامة، وسيادة القانون، وحقوق الإنسان، والتنمية المستدامة.

وقد شكل رجوع المملكة المغربية إلى المؤسسة القارية –الاتحاد الإفريقي- منعطفا دبلوماسيا هاما في سياسته الخارجية، ومرحلة جديدة  لإطلاق شراكة تضامنية حقيقية في ما بين الدول الافريقية من جهة ومن جهة أخرى نحو باقي الشركاء في العالم، وعلى رأسهم الاتحاد الأوروبي باعتباره شريكا تقليدا، لطالما سعى إلى وضع أسس للحوار والتعاون المؤسسي لتعزيز الحكم الديمقراطي وحقوق الإنسان، وتحقيق اهداف الالفية للتنمية في القارة الافريقية.

أما على الصعيد الاقتصادي فقد انخرط المغرب في مبادرات الاتحاد الأوروبي نحو افريقيا الرامية لتحسين الحكامة الاقتصادية ومناخ الاستثمار في افريقيا، وتنمية القطاع الخاص، وتشجيع الاستثمارات الاجنبية، من اجل تقوية جانب الامدادات للاقتصاديات الافريقية، وتفعيل عمليات التكامل التجاري الاقليمي التي من شأنها تحسين الأساليب الإنتاجية والتنموية، وزيادة تدفقات التجارة محور جنوب للجنوب، ومن الشمال للجنوب.

وفي اطار المواكبة الاكاديمية لهذه التحولات المحورية في السياسة الافريقية للمملكة المغربية ودور المغرب في تعزيز العلاقات الاوربية الافريقية، قررت كل من الهيئات الاكاديمية التالية : المركز الأورو إفريقي للدراسات القانونية والسياسية والاستراتيجية، مركز حكامة للدراسات الإستراتيجية حول الديمقراطية والتنمية المجالية، منظمة العمل المغاربي ومركز التفكير الاستراتيجي والدفاع عن الديمقراطية تنظيم ندوة علمية لمقاربة هذه المواضيع من خلال المحاور التالية :

 

المداخلة الاولى: التحولات الاقتصادية والسياسية الكبرى في أفريقيا ومستقبل القارة.

المداخلة الثانية: الإطار المؤسساتي للعلاقات الافريقية- الأوروبية.

المداخلة الثالثة: الحضور المغربي في الاطر الاقليمية الافريقية الاوربية.

المداخلة الرابعة: التوجه المغربي بإفريقيا : تفعيل عمليات التكامل الاقليمي من أجل شراكة تضامنية.

 

البرنامج

 

09:00-09:45 استقبال المشاركين والمشاركات
09:45-10:00 كلمات افتتاحية:

الدكتور صبح الله الغازي رئيس المركز الأورو إفريقي للدراسات القانونية والسياسية والاستراتيجية، عن الهيئات المنظمة.

الجلسة العامة، الميسر ذة. هدى أيت زيدان عضو المركز الأورو إفريقي للدراسات القانونية والسياسية والاستراتيجية.
10:00-10:15 المداخلة الأولى: ” التحولات الاقتصادية والسياسية الكبرى في أفريقيا ومستقبل القارة”، الدكتور إدريس لكريني رئيس منظمة العمل المغاربي.
10:15-10:30 المداخلة الثانية: ” الإطار المؤسساتي للعلاقات الافريقية- الأوروبية “، الدكتور  صبح الله الغازي رئيس المركز الأورو إفريقي للدراسات القانونية والسياسية والاستراتيجية.
10:30-10:45 حفل شاي
10:45-11:00 المداخلة الثالثة: ” الحضور المغربي في الاطر الاقليمية الافريقية الاوربية الدكتور مولاي بوبكر حمداني رئيس مركز التفكير الاستراتيجي والدفاع عن الديمقراطية
11:00-11:15 المداخلة الرابعة: ” التوجه المغربي بإفريقيا: تفعيل عمليات التكامل الاقليمي من أجل شراكة تضامنية ” الدكتور مصطفى الصوفي رئيس مركز حكامة للدراسات الإستراتيجية.
11:15-12:15 مناقشة
12:15-12:30 عرض التقرير التركيبي

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.